الولادة القيصرية هي تقنية جراحية لولادة الجنين.

تتم عن طريق القيام بشق البطن فوق الرحم من أجل إخراج الجنين والمشيمة، كبديل للولادة الطبيعية.

أسباب الولادة القيصرية:

يفضل للمرأة أن تقوم بالولادة الطبيعية، ولكن هناك عدة حالات يجب على المرأة فيها القيام بعملية قيصرية، ومنها:

-الحمل في سن متقدمة

-الوزن الزائد

-وضعية الجنين غير السليمة في قناة الولادة

-ولادة أكثر من جنين في آن واحد

-الارتجاع

-الخضوع لعملية قيصرية سابقاً.

الجراحة القيصرية
حساب موعد الولادة

طريقة حساب موعد الولادة القيصرية:

يستخدم الطبيب قاعدة “نايجل”:

وتعتمد هذه القاعدة على أول يوم للدورة الشهرية قبل حدوث الحمل، ثم يعد الطبيب ثلاثة أشهر إلى الخلف من التاريخ السابق أي تاريخ أول يوم للدورة الشهرية الأخيرة، ثم يضيف الطبيب سنة وسبعة أيام للتاريخ السابق فيكون هو موعد الولادة القيصرية المتوقع.

احجز الآن

احجز استشارتك الآن مع مركز رويال للخصوبة

عملية الولادة القيصرية:

1-يقوم الطبيب بتخدير موضعي لمنطقة الحوض وما تحتها.

2- يتم إحداث شق جراحي في البطن، في معظم الحالات يتم اللجوء للشق الصغير السفلي الأفقي في جدار البطن.

3-يبدأ الطبيب بشق طبقات الجلد ثم طبقات ما تحت الجلد، حتى يصل إلى عضلات البطن وجدار الرحم.

4-يتم إخراج الجنين بشكل سريع كما يتم قطع الحبل السري وإخراج المشيمة أثناء ذلك.

5- ثم يبدأ الطبيب بخياطة جدار الرحم بواسطة غرز صلبة، ثم يتم خياطة جدار البطن وعضلاته والطبقات الجلدية.

6-يتم إغلاق الشق الموجود في الجلد بواسطة دبابيس معدنية ويتم وضع الضمادات عليه، تستغرق هذه الجراحة غالباً 30-40 دقيقة.

مضاعفات الولادة القيصرية:

1-تمزق جدار الرحم: وهي حالة نادرة قد تحدث لتكرار العمليات القيصرية.

2-ضيق التنفس للجنين: ويحدث نادراً نتيجة عدم تفريغ رئة الجنين من السوائل.

عملية قيصرية
الأم والابن

لا تختلف مدة النفاس بين الولادة القيصرية والطبيعية، فهي تستغرق حوالي 40 يوماً، لكن الاختلاف يكون في قوة تدفق الدم، وطبيعة الإفرازات المهبلية خلال هذه الفترة، ففي حالة الولادة القيصرية تبدأ في صورة دم غزير أحمر اللون في الأيام الأولى بعد الولادة، ثم يتغير قوام الإفرازات وتتحول إلى اللون الوردي أو البني الفاتح ثم الأصفر الخفيف، وإذا لاحظت الأم استمرار النزيف الدموي بصورة كبيرة بعد اليوم العاشر، عليها أن تتوجه فورًا للطبيب.

تحتاج المرأة أربعين يوماً أو شهرين لاستعادة قوامها الطبيعي بعد الولادة القيصرية، وهو أطول من الفترة التي تحتاجها بعد الولادة الطبيعية.

يحتاج الرحم لحوالي ستة أسابيع لاستعادة مكانه وحجمه الطبيعي، ويجب انغلاق عنق الرحم من أجل عودة الممارسة الجنسية الآمنة مرة أخرى، أضف إلى ذلك الاستعداد النفسي للأم، ويجب الأخذ في الاعتبار الابتعاد عن جميع الوضعيات التي تضغط البطن لمدة ثلاثة أشهر تجنباً للإضرار بجرح الولادة.

التعافي بعد الجراحة القيصرية:

1-تبقى الأم بوضعية الاستلقاء لمدة الـ 24 ساعة الأولى بعد الجراحة وتمتنع عن التحرك بشكل كبير.

2-في حال كانت تشعر المريضة بالألم في منطقة الشق الجراحي، يمكنها تناول مسكنات الألم.

3-يتم إزالة الدبابيس من الشق الجراحي بعد 2-3 أيام، وتتم إزالة الغرز بعد أسبوع.

4-في حال لم تظهر أي تأثيرات جانبية خاصة بعد انتهاء الجراحة يمكن للمريضة أن تغادر المستشفى بعد 48 ساعة من انتهاء الجراحة، من المحبذ العودة لمزاولة النشاط البدني الطبيعي بشكل تدريجي فقط.

مميزات مركز رويال في الولادة القيصرية:

1-سونار خماسي الأبعاد.

2-غرف إقامة فندقية.

3-تصوير للحظة الولادة.

4-حضانات للأطفال المبتسرين.

5-عمليات ولادة بدون ألم.

احجز استشارتك الآن

تواصل معنا أو ضع بياناتك و سوف نقوم بالاتصال بك و نجيب على كل استفساراتكم عن خدمات مركز رويال للخصوبة

كما نسعد بتلقي جميع الاستفسارات للأشقاء من الوطن العربي في المملكة العربية السعودية و الكويت و الامارات  العربية المتحدة و ليبيا لكل ما يتعلق بالخصوبة و خدمات مركز رويال

المركز الطبي العالمي امتداد المشاية السفلية – المنصورة – مصر

تليفون: 01016560000 – 2755755 050 – 16884