عملية الحقن المجهري Intracytoplasmic sperm injection (ICSI):- 

الحقن المجهري هو أحد طرق التلقيح الصناعي التي حققت طفرة في تاريخ علاج مشاكل الانجاب  والتغلب على مسببات العقم التي لم تنجح  طرق العلاج المختلفة الأخرى في علاجها سواء كانت هذه المشاكل والمسببات يعاني منها الزوج أو الزوجة .

ما هي عملية الحقن المجهري ؟

الحقن المجهري واحد من طرق التلقيح الصناعي التي تتم خارج جسم الأم والتي يتم فيها حقن حيوان منوي ناضج داخل سيتوبلازم بويضة ناضجة معملياً ثم تترك البويضة لإتمام عملية الإخصاب خارج جسم الأم وبعد التأكد من حدوث الإخصاب تنقل البويضة إلى رحم الأم وتتم باقي مراحل الحمل بصورة طبيعية .

و الإخصاب هو اندماج نواة البويضة والتي تحمل المعلومات الوراثية من الأم مع نواة الحيوان المنوي والذي يحمل المعلومات الوراثية للأب لتكوين خلية واحدة بنواة واحدة تنقسم وتتطور لتكون الجنين فيما بعد .

أسباب اللجوء للحقن المجهري

غالباً ما نلجأ للحقن المجهري كحل أخير بعد فشل كل المحاولات الأخرى لعلاج مشاكل الإنجاب .

وهذه المشاكل علي اختلافها ولكنها غالباً تجتمع في النهاية لنتيجة واحدة وهي وجود مشكلة في حدوث أو إتمام عملية الأخصاب .

 بعض مسببات و مشاكل العقم عند الرجال والنساء والتي تتغلب عليها عملية الحقن المجهري .

مشاكل عند الزوجة تمنع حدوث الإنجاب بصورة طبيعية

انسداد قناة فالوب وهو الجزء الذي يحدث فيه الأخصاب في الجهاز التناسلي للمرأة .

وجود التصاقات في قناة فالوب أو أماكن أخري في الجهاز التناسلي بسبب إصابة الأم ببطانة الرحم المهاجرة سابقاً حتى لو تم معالجتها جراحياً .

فرط نشاط المبيضين عند المرأة (بسبب العقاقير المنشطة) مما ينتج عنه إنتاج عدد كبير من البويضات لا يمكن تلقيحها طبيعياً .

مشاكل في التبويض عند المرأة مثل عدم انتظام التبويض أو قلة عدد البويضات وعدم نجاح الأدوية في حلها .

مشاكل عند الزوج تمنع حدوث الإنجاب بصورة طبيعية

إنتاج عدد قليل من الحيوانات المنوية لا تكفي لحدوث التلقيح الطبيعي .

ضعف حركة الحيوانات المنوية عند الذكر .

ضعف الحيوانات المنوية وعدم قدرتها على اختراق غشاء البويضة .

في حالة وجود انسداد في القناة التي تنقل الحيوانات المنوية إلى مجرى البول أو عدم وجود هذه القناة خلقياً (وهنا يتم جمع الحيوانات المنوية جراحياً من الحويصلة المنوية )

حالات أخري

رغبة الأبوين في الفحص الوراثي للأجنة للتأكد من عدم إصابتهم بأمراض وراثية مثل أنيميا الخلايا المنجلية أو ضمورها وغيرها .

رغبة الأبوين في تحديد جنس الجنين .

عقم غير معروف السبب عند أحد الأبوين أو كلاهما .

كيفية الحقن المجهري

تشمل عملية الحقن المجهري الخطوات التالية :

جمع الحيوانات المنوية: يتمّ جمع الحيوانات المنوية عن طريق الاستمناء، أو إزالتها جراحياً من الخصية من خلال شق صغير، وفي الحقيقة يُلجأ إلى الجراحة عند وجود انسدادٍ يمنع خروج الحيوانات المنوية أو عند وجود مشكلة في تطور الحيوانات المنوية. وإذا كانت الحيوانات المنوية ضئيلة أو معدومة فإن الطبيب قد يوصي بعمل اختبار جيني للكشف عن المشاكل الوراثية قبل بدء عملية الحقن المجهري.

حقن الحيوانات المنوية ونقلها: يتمّ تثبيت البويضة في وعاءٍ زجاجيّ مخصص لذلك، ثمّ يُوضع حيوان منوي واحد في الوعاء ذاته للسماح لعملية الإخصاب بالحدوث، وبعد تلقيح البويضة في المختبر يتم فحص البويضات التي تمّ تخصيبها، واختيار البويضات التي تم إخصابها ليتم وضع بويضة ملقّحة واحدة أو أكثر في الرحم باستخدام أنبوب مرن رفيع يتم إدخاله عبر عنق الرحم، وفي بعض الأحيان يمكن أن يتمّ تجميد الأجنة الأخرى للاستخدام في المستقبل.

الإباضة واسترجاع البويضات: يتمّ تحضير المرأة لجمع البويضات منها، وذلك بإعطائها مجموعة من الأدوية لمدة أسبوعين ومنها الهرمون المنبّه للجريب  “FSH” وذلك لتحفيز المبيضين لإنتاج العديد من البويضات.

وبعد الأسبوع الأول، يتم فحص مستويات الإستروجين في الدم كما تستخدم الموجات فوق الصوتية للكشف عن نضج البويضات في الجريبات.

وخلال الأسبوع الثاني، قد تتغير جرعة الدواء بناءً على نتائج الاختبار والموجات فوق الصوتية، وفي حال تكوّن الجريبات بشكل كامل، يتم إعطاء جرعة من هرمون موجِهة الغدد التناسلية المشيمائِية البشرِية لتحفيز الجريبات على النضج، ثم يتمّ جمع البويضات الناضجة عن طريق إجراء تنظير البطن أو باستخدام إبرة شافطة موجهة بالموجات فوق الصوتية من خلال البطن إلى المبيضين، وذلك بعد 34 إلى 36 ساعة من نضجها.

عملية الحقن المجهري مزاياها وعيوبها :-

مميزات عملية الحقن المجهري

الحقن المجهري هو إجراء لسحب الحيوانات المنوية إلى البويضة من خلال طرق مباشرة تقضي على العقم عند الذكور، على الرغم من عدم وجود ضمان لنجاح هذا الإجراء بنسبة مئة في المئة

يزيد الاحتمالات وفرص الحمل وذلك عن طريق إزالة العنصر الرئيسي الذي يؤدي إلى العقم عند الذكور أو الإناث .

من المعروف أن السبب الرئيسي لعقم الذكور هو إنخفاض عدد الحيوانات المنوية والحركة وضعف التشكل و الحقن المجهري هو الحل الأمثل لذلك.

ولذلك الحقن المجهري يمكن أن يكون مفيدًا للغاية و يمكن اعتباره الملاذ الأخير لعلاج مشاكل الانجاب عند الزوجين .

عيوب عملية الحقن المجهري

الحقن المجهري لديه بعض العيوب لأنه يهزم العملية الطبيعية لاختيار الحيوانات المنوية

بمعنى أنه في التلقيح الطبيعي  تقرر الطبيعة أفضل الحيوانات المنوية التي تحتوي على أفضل المواد الوراثية للوصول إلى البويضة من أجل زيادة فرص الإخصاب .

ولكن في حالة الحقن المجهري يتم اختيار الحيوان المنوي بواسطة الطبيب

لذلك فهذا لا يضمن لك الحصول  علي مادة جينية صحية أو معدلات نجاح مائة بالمائة.

ومع ذلك فإنه لا يوجد حاليًا بحث قوي يثبت أن أيًا من الأطفال القادمين من عملية الحقن المجهري قد أصيب بضعف في مهاراتهم المعرفية والحركية .

اسباب فشل الحقن المجهري

أسباب فشل عملية الحقن المجهري:-

بالنسبة للعديد من الأزواج الذين يعانون من العقم تشكل لهم عملية الحقن المجهري الملاذ الأخير، وأحيانًا كثيرة يلجأ إليها الزوجين بعد فشل خيارات العلاج الأخرى .

وعلى الرغم من أن عمليات الحقن المجهري تمتلك نسبة نجاح عالية جداً إلا أنها أحياناً تنتهي بالفشل .

ومن خلال الدراسات الدولية التي أجريت على معدلات النجاح في الدول المختلفة والتي كانت تسلط الضوء على الاختلافات في معدلات الحمل بين المراكز وكانت تتراوح من 20% إلى 70%…وهذا يعني ببساطة أن النجاح أو الفشل لهم نفس النسبة تقريباً حيث يعتمد على المكان الذي أجريت فيه عملية الحقن المجهري.

والجدير بالذكر أن  تحقيق معدلات حمل عالية من الحقن المجهري هو مزيج من العديد من العوامل

هل يمكن إعادة عملية الحقن المجهري ؟
ومتى أعيد عملية الحقن المجهري ؟

   بالطبع يمكن إعادة عملية الحقن المجهري أكثر من مرة أو بالأصح لا يوجد عدد محدد لمحاولات الحقن المجهري، ويمكن تكرارها حتى حدوث حمل وينصح الانتظار لمدة 3 شهور بعد كل محاولة حقن مجهري غير ناجحة قبل إعادة التجربة مرة آخري .

شروط نجاح الحقن المجهري :-

التقييم الدقيق للحالة.

الرعاية الشخصية التي تعالج كل التفاصيل في كل حالة.

 تحسين جودة البويضات والحيوانات المنوية التي تم الحصول عليها.

مدى تقدم مركز الحقن المجهري الذي تجري فيه العملية .

استخدام إجراءات مبتكرة في خطط العلاج.

لذلك اختيارك للطبيب ذو الخبرة العالية ومركز الحقن المجهري المزود بتقنيات حديثة من أهم العوامل التي تزيد من نسبة نجاح عملية الحقن ويجب أن تكون أول اعتباراتك إذا ما قررت القيام بهذه الخطوة .

مساوئ ومخاطر عملية الحقن المجهري

تترتب على الحقن المجهري مخاطر أكثر قليلاً من بعض علاجات الخصوبة الأخرى، منها ما يلي:

  • زيادة خطر الحمل الساقط: بسبب استخدام الحيوانات المنوية التي قد لا تكون قادرة على تخصيب البويضة.
  • تعرّض البويضات للتلف: وذلك بسبب ما تخضع له البويضات خلال العملية كاملةً.
  • متلازمة فرط التنبيه المبيضي: يمكن أن تُسبّب أدوية تحفيز الإباضة المحتوية على العلاج الهرموني متلازمة فرط التنبيه المبيضيّ، ولكن يمكن تقليل فرصة حدوثها عن طريق مراقبة المبيضين ومستويات الهرمونات عن كثب أثناء العلاج.
  • حدوث الحمل المتعدد: ويعتمد على عدد الأجنة المنقولة إلى رحم المرأة.
  • التكلفة العالية: إذ يُعدّ الحقن المجهري أكثر تكلفة من التلقيح الاصطناعي.

ما بعد الحقن المجهري :-

يعتقد بعض الأمهات أن عليهن المكوث في السرير طول فترة الحمل بعد عملية الحقن المجهري أو حتي أطفال الأنابيب و في الحقيقة أن هذا يعتبر نوع من القلق الزائد والغير مبرر ولا يساعد في إتمام الحمل بصورة عامة .

فبعد من 10 أيام إلى أسبوعين من الراحة بعد نقل الجنين إلى رحم الأم يمكن للأم الرجوع إلى العمل وممارسة حياتها بصورة طبيعية مع مراعاة :-

الاهتمام بتناول الأدوية التي يصفها لها الطبيب في المواعيد المحددة لها .

تجنب التعرض للحرارة المرتفعة .

تناول الأطعمة الغنية بحمض الفوليك وكذلك المستحضرات الطبية منها التي يصفها الطبيب .

البعد عن الضغط العصبي والتوتر قد المستطاع .

عدم ممارسة الرياضة وخاصة العنيفة والتي تحتاج مجهود عضلي وحركي كبير ويمكن ممارسة رياضيات خفيفة مثل المشي و أنواع من اليوجا إذا سمح الطبيب لك بذلك .

بالنظر لكل هذه الارشادات نجدها لا تختلف كثيراً عن ارشادات الحمل بصورة طبيعية ورغم ضرورة حدوثها واتباعها في كل حالات الحمل ولكنها لا تشارك في زيادة نسبة نجاح الحمل المجهري بصورة كبيرة .

نسبة نجاح الحقن المجهري :-

توجد الكثير والكثير من العوامل التي تؤثر علي نسبة نجاح عملية الحقن المجهري سواء بالزيادة أو النقصان .

وبصورة عامة فأن معدل نجاح الحقن المجهري أو التلقيح الصناعي بصورة عامة هو عبارة عن ناتج خليط من العوامل أهمها أولاً اختيارك لمركز الخصوبة المجهز بتقنيات حديثة ومدى كفأه الفريق الطبي القائم بالعملية وهذه أحد أهم مميزات مركز رويال للخصوبة .

وثانياً مدى تفاعل الجنين مع رحم الأم  فقد تفشل عملية التلقيح الصناعي (حقن مجهري أو أطفال أنابيب ) بدون أسباب واضحة  .

 ولكن بصورة عامة تتراوح نسبة نجاح الحقن المجهري من 50% إلى 70%  .

ولكن السؤال هنا والذي يتكرر في ذهن كل من يقدم علي عمل الحقن المجهري أو كل أبوان كانت لديهم تجربة تلقيح صناعي سواء حقن مجهري أو أطفال أنابيب غير ناجحة .

أطفال الأنابيب والحقن المجهري اثنين من طرق التلقيح الصناعي يشتركان في أن عملية الإخصاب تتم معملياً خارج رحم الأم ولكن بطريقتين مختلفتين يضمنان حل مشاكل الإنجاب الناتجة عن وجود خلل في الإخصاب الطبيعي داخل رحم الأم  .

هل عملية الحقن المجهري مؤلمة

عملية أطفال الأنابيب بالتفصيل  ؟

توجد 5 خطوات أساسية لإجراء عملية أطفال الأنابيب  لا تختلف باختلاف مكان اجراء العملية  أو تقدم تقنية أجراها .

خطوات عملية أطفال الأنابيب :-

التنشيط Stimulation

في الوضع الطبيعي تنتج المرأة بويضة واحدة من كل مبيض بالتبادل كل شهر ولكن في حالة التلقيح الصناعي يجب استخدام عدد كبير من البويضات لأن هذا يزيد من احتمالية نجاح العملية .

لذلك تعطي الأم أدوية منشطة للمبيض لإنتاج عدد كبير من البويضات .

استرجاع البويضة Egg retrieval

تعرف ايضاً بالشفط الجريبي وهي عملية تتم تحت تخدير وبيتم فيها شفط البويضات بواسطة إبرة معينة يتم إدخالها من خلال المهبل .

التلقيح Insemination

يتم أخذ عينة من السائل المنوي من الأب وخلطها بالبويضات في بيئة معملية (أنبوبة أو طبق بتري ) وتترك للتلقيح و إتمام التخصيب .

مزرعة الجنين Embryo culture

يقوم الطبيب هنا بمراقبة البويضات المخصبة والتأكد من أنها تنمو وتنقسم بصورة طبيعية .
<br>
وهنا يمكن فحص الأجنة وراثياً للتأكد من خلوها من التشوهات والأمراض الوراثية .

النقل Transfer

بعد من 3 إلي 5 أيام من الإخصاب وعند وصول الأجنة لدرجة تطور وحجم كافي يقوم الطبيب بزرع جنين أو أكثر في رحم الأم عن طريق قسطرة من المهبل .

أطفال الأنابيب In vitro fertilization (IVF)

أطفال الأنابيب واحدة من أقدم الطرق المستخدمة في التلقيح الصناعي والتي كانت طريقة مستحدثة للتغلب على مشكلات الإنجاب خاصة تلك المشكلات المتعلقة الناتجة عن مشاكل خاصة بالإخصاب الطبيعي داخل جسم الأنثى .

سواء كانت هذه المشكلة ناتجة عن خلل مصدره الرجل ( قلة عدد الحيوانات المنوية ) أو المرأة  (وجود مشاكل في التبويض او التصاقات في قناتي فالوب ).

ما هي أطفال الأنابيب أو الـ IVF  ؟

  أحد تقنيات التلقيح الصناعي والتي يتم فيها الحصول على بويضات من جسم الأم وعلى حيوانات منوية من الأب ( سائل منوي ) وتهيئة بيئة معملية مناسبة لإتمام تخصيب البويضة بواسطة واحد من  الحيوانات المنوية وتكوين الجنين خارج جسم الأم  ثم زراعة هذا الجنين في رحم الأم لتكملة باقي مراحل الحمل الطبيعية

أسباب اللجوء لأطفال الأنابيب :-

في حالة فشل الطرق الأخرى  لعلاج مشاكل الإنجاب .

  • انخفاض الخصوبة لدى المرأة وخاصة بعد سن الأربعين .
  • انسداد أو تلف قناتي فالوب .
  • وجود مشاكل في التبويض لا تعالج بالأدوية .
  • مشاكل في بطانة الرحم .
  • الأورام الليفية في الرحم .
  • انخفاض عدد الحيوانات المنوية عند الرجل .
  • تشوهات الحيوانات المنوية .
  • وجود انسداد أو قطع في الوعاء الناقل للحيوانات المنوية من الخصية .

في هذه الحالة يتم جمع الحيوانات المنوية جراحياً من الخصيتين .

العقم الغير مبرر عند كلا الوالدين .

  • الرغبة في تحديد نوع الجنين .
  • الرغبة في تفادي مشاكل وراثية أو تشوهات معينة لدى الأجنة .
  • حفظ وتجميد الأجنة .

    متى يثبت حمل أطفال الأنابيب ؟

يحدث الحمل عندما ينغرس الجنين في بطانة الرحم وقد يستغرق ذلك حوالي من 7 إلي 10 أيام بعد زرع الجنين في الرحم ويراقب حدوثه الطبيب باستمرار عن طريق الأشعة بالموجات فوق الصوتية للتأكد من ثبات الحمل  .

ثم بعد ذلك تستكمل مراحل الحمل بصورة طبيعية وبمتابعة دورية من الطبيب .

معدل نجاح أطفال الأنابيب وفقاً للجمعية  الأمريكية للحمل يتراوح بين 41-43% إذا كانت الأم تحت سن 35 عام  وبين 13-18% إذا كانت الأم فوق سن 40 عام .

احجز عروض الحقن المجهري

احجز عروض الحقن المجهري من مركز رويال

ولكن يوجد بعض الأعراض التي قد تتعرض لها الأم أحياناً بعد عملية أطفال الأنابيب وتشمل

أعراض طفيفة وهي غير مقلقة ولا تهدد الحمل أو صحة الجنين

نزول افرازات وسوائل شفافة أو مدممة بعد العملية .

وجود تشنج طفيف في البطن والمهبل .

انتفاخ البطن .

إمساك .

حنان الثدي ( ألم وانتفاخ بسيط في الثدي و أحياناً نزول إفرازات لبنية من الحلمة ) .

أعراض خطيرة يجب استشارة الطبيب فور ظهور أي منها وتشمل

نزيف مهبلي شديد .

ألم في الحوض .

دم في البول .

ارتفاع درجة حرارة الجسم (حمى) .

وايضاً قد تظهر بعض الآثار الجانبية لأدوية الخصوبة التي تؤخذ قبل العملية مثل

الصداع .

تقلب المزاج .

وجع و انتفاخ في البطن .

هبات ساخنة .

متلازمة فرط تنبيه المبيض OHSS .

الآثار الجانبية لعملية أطفال الأنابيب :-

غالباً وفي حالة معظم السيدات بعد عملية أطفال الأنابيب ما يكون الوضع طبيعي بعد التأكد من حدوث الحمل وفي أغلب الأحيان تعود المرأة لممارسة حياتها الطبيعية بعد 10 أيام أو أسبوعين بحد أقصي .

مع مراعاة كونها حامل بغض النظر عن ما إذا كان هذا الحمل طبيعي أو ناتج من التلقيح الصناعي أو أطفال الأنابيب .

ما الفرق بين طفل الأنابيب والحقن المجهري ؟

كلا من طفل الأنابيب والحقن المجهري من طرق التلقيح الصناعي والتي يتم فيها الاخصاب خارج جسم الأم (معملياً) ثم يتم وضع الجنين في رحم الأم ليكمل باقي مراحل نموه – مراحل الحمل الطبيعية –

ولكن في حالة أطفال الأنابيب يتم وضع البويضة مع عدد كبير من الحيوانات المنوية ( 50000 أو أكثر من الحيوانات المنوية ) في طبق أو أنبوب معملي ويترك ليحدث التلقيح والإخصاب تلقائياً دون تدخل الطبيب

وبعد الإخصاب يتم تنمية البويضة المخصبة لمدة من 1 إلي 5 أيام في المعمل داخل بيئة مناسبة حتى يتكون الجنين (الزيجوت ) ثم يتم نقله إلي رحم الأم

أما في حالة الحقن المجهري يتم تلقيح البويضة معملياً بحيوان منوي واحد عن طريق الحقن ويتم ذلك خارج جسم الأم عن طريق الطبيب  ثم بعد 24 ساعة يتم التأكد من إتمام الإخصاب وبعدها يتم زرع الجنين في رحم الأم .

مميزات مركز رويال في الحقن المجهري:

  1. الخبرة لسنوات طويلة في مجال الحقن المجهري ووسائل الإخصاب المساعد و المناظير.
  2. يحتوي المركز على أكبر مساحة معمل  إخصاب مساعد في مصر يستوعب أكثر من 10  دكاترة و أخصائين مما يضمن  أن كل  عملية إخصاب تتم في المعمل يتم عليها  Double check للتأكد من إتمامها بصورة سليمة.
  3. معمل الأجنة مزود بنظام متكامل للتحكم في العدوى أو ما يعرف بإسم infection control system   .
  • بداية من تكوين المعمل الداخلى من أسطح و أرضيات و جدران مضادة للبكتريا anti bacterial .
  • وجود مجموعة من الفلاتر التي تقوم بترشيح الهواء الداخل إلى المعمل على أربعة مراحل منهم 2 مرحلة حيوية أو بيولوجية و 2 مرحلة كيميائية لضمان التعقيم الكامل لجو المعمل و لتقليل ما يعرف بال VOC أو Volatile Organic Compounds و الذي يؤثر بصورة كبيرة على جودة الأجنة وانقسامها.
  1. استخدام بعض التكنولوجيا التي تزيد من فرص نجاح عمليات الحقن المجهري مثل تثقيب الأجنة بالليزر .
  2. استخدام الـ embryo glue وهي مادة تستخدم لزيادة فرص نجاح الحقن المجهري حيث تزيد من فرص التصاق الأجنة بالرحم.
  3. غرف عمليات مجهزة بالكامل بأحدث الإمكانيات و المعدات و نظام مكافحة العدوى.
  4. استخدام نظام الكبسولة وهو مهم جداً أثناء عمليات  و الإرجاع و المناظير حيث يضمن Zero% p معدل حدوث العدوى والتركيب الكامل له مقاوم للبكتيريا.
  5. استخدام الهيبا فلتر في غرف العمليات و الذي يعمل على ترشيح الهواء من البكتريا حيث قطر ثقوبه أقل من 1 ميكرون.
  6. وجود Laminar flow والذي يضمن أن يكون ضغط هواء غرف العمليات أكبر من خارجها وبالتالي تقل  عملية انتقال العدوى من الخارج إلى الداخل.
  7. إقامة فندقية وغرف خاصة للحفاظ على الخصوصية الكاملة.